القائمة الرئيسية

الصفحات

[LastPost]

خطأ طيار , الإحتمال الأول لتحطم الطائرة الباكستانية في كراتشي

تفاصيل حادث سقوط الطائرة الباكستانية المنكوبة في كراتشي

الطائرة الباكستانية المنكوبة في كراتشي
أفادت التحقيقات الأولية بأن "خطأ الطيار" هو أحد الأسباب الرئيسية - إن لم يكن السبب الوحيد - في تحطم طائرة تابعة لشركة الخطوط الجوية الباكستانية - رحلة رقم - PK8308 في منطقة سكنية فوق كراتشي يوم الجمعة 22 مايو 2020 والذي أسفر عن مقتل 97  شخصاً من الموجودين على متن الطائرة من أصل 99 راكب ونجاة  شخصين فقط, في حين لم  يتم إيضاح عدد ضحايا سكان الحي الذي سقطت فية الطائرة كما أفاد مصدر مطلع .

وفي التفاصيل , أقلعت الطائرة من مدينة لاهور وكانت تحمل على متنها 91 راكب و 8 من أفراد الطاقم وحاولت الهبوط في مطار "جناح الدولي " في تمام الوقت 14.30 ( توقيت محلي) وتحطمت بعد 15 دقيقة فوق منطقة مكتظة بالسكان بعد محاولة الهبوط الأولى لها على المدرج .

وتم التقاط صور للطائرة قبل دقائق من تحطمها وذلك أثناء الاقتراب من المدرج 25L ، حيث يمكن رؤية حرق للجزء السفلي من اغطية المحركات .

وما تم رصده من المحادثات بين الطيار وبرج المراقبة :
في المحاولة الأولى للاقتراب والهبوط ، نفذ الطيار Go-Around ، ثم تم توجيه الطائرة لمحاولة الهبوط الثانية لكن تم الإبلاغ عن وجود عطل في المحركات والإعلان عن حالة الطوارئ القصوى Mayday قبل أن تسقط على بعد عدة كيلومترات من المدرج .
سقوط الطائرة الباكستانية
يبدو أن معدات الهبوط لم يتم إنزالها عندما لامست طائرة إيرباص A320 المدرج في المحاولة الأولى للهبوط ، ولم يكن هناك أي اتصال من قمرة القيادة حول ما إذا كانت الطائرة تحاول الهبوط على بطنها أم لا, مما أثار عدة تساؤلات حول كيفية قيام الطاقم  بالهبوط وملامسة الجزء السفلي للمحركات لأرضية المدرج بسرعة تزيد عن 200 ميل في الساعة ! 
الطائرة الباكستانية المنكوبة
ومن شأن مثل هذه النتيجة أن تزيل إلى حد كبير شركة إيرباص وصانع المحركات CFM وشركة Safran SA (شركة فرنسية تصنع محركات الطائرات والصواريخ) من أي مساهمة كبيرة في هذه المأساة, في حين أن العثور على "خطأ الطيار" من شأنه أن يعفي الخطوط الباكستانية PIA من أية أخطاء سابقة في عمليات الصيانة أو الأخطاء الميكانيكية للطائرات، وإن من شأنه أيضاً أن يدفع إجراءات  تدريب الطيارين إلى دائرة الضوء عندما تعود شركات الطيران  للعمل بعد إغلاقها لمدة شهرين.

 وقد قامت كلاً من شركة الخطوط الباكستانية PIA وصناع القرار في الحكومة الباكستانية بالضغط من أجل نشر تقرير أولي للجمهور في أقرب وقت ممكن، بحيث يمكن استبعاد حدوث عطل ميكانيكي في الطائرة . 
حوادث طيران
ونجح محققو السلامة الجوية الفرنسية  في تنزيل بيانات رحلة الطائرة والتسجيلات الصوتية في قمرة القيادة، مما سيساعد المحققين على فهم ما حدث داخل الطائرة أثناء ملامستها للمدرج مع استمرار عجلات الهبوط  في مكانها.

وأفاد مصدر مطلع عن الحادث أن المسؤولين في برج مراقبة الحركة الجوية لم يحذروا الطيارين من أن معدات الهبوط بالطائرة لم يتم إنزالها، على الرغم من أنه كان ينبغي على أولئك الموجودين في البرج رؤيتها بوضوح, ومع ذلك ، فقد حذر المراقبيين الجويين الطيارين عدة مرات من سرعتهم وارتفاعهم حيث كانت الطائرة قادمة إلى الأرض ولكن تم تجاهل هذه التحذيرات.
صور الطائرة الباكستانية المنكوبة
ويذكر إن الطائرة من نوع إيرباص a320 تسجيل APBLD، عمر الطائرة 16 سنة وقامت بأول رحلة طيران في عام 2004 .

ويتوقع رئيس الوزراء عمران خان نشر التقرير الأولي للحادث بحلول 22 يونيو في حين قال وزير الطيران الباكستاني غلام مرتضى خان في مؤتمر صحفي يوم 4 يونيو إن التقرير النهائي يجب أن يكون جاهزا في غضون 4-5 أشهر.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

محتويات المقال